Want create site? Find Free WordPress Themes and plugins.

اهلا بكم في الجزء الثاني من قصتي و أرجو
أن تنال إعجابكم ...
بعد أن عرفتكم بزوجتي مريم في الجزء الأول و مدى إعجابها بالنيك الثلاثي بين إمرءتين و رجل في الأفلام التي كنا نشاهدها و التي أدمنا كلانا على مشاهدتها و هيا تهيجني و تهيجو زوجتي إلى أقصى الحدود من المحنة فأصبحت حياتنا أمتع بهذا التغير .
صارت زوجتي تصارحني بكل ما تشتهيه في النيك و ما تريده لتروي محنتها و أكثر ما تشتهيه أن تشاركنا فتاة أخرى في النيك حتى لو إضطرة لتأجيرها بنقود أو أن تشاهدني أنيك غيرها ...فكانت في المغازة تسألني في گثير من المراة عن رأي في إحدى الزبونات أو عن رأي في مأخرتها أو حجم صدرها (بزازها) أو جمال جسم هذه أو تلك حيث لاحظت تغيرا جذريا على زوجتي حيث أصبحت و كأنها تغازل الزبونات بكلام معسول أو بحركات مسح خفيفة على صدر الزبونة أو شد على كتفها و لاتخلو هذه المحادثات القصيرة بينهم بهمس و ضحكات سكسية من زوجتي و هيا تنظر نحوي و تغرين و تشعل النار داخلي و كأنها تشحنني و تحضرني لأنيكها دون رحمة و لإطفاء ناري و نارها عند عودتنا إلى منزلنا بعد مشاهدة فلم أو الإستحمام سويا و يكون لها ما تريده من نيك قوي في مختلف الأوضاع و في فرجها و شرجها و تبقا بعد كل هذا النيك تلعب بزبي وتقبله و تمصه و تبدي إعجابها به و بحجمه و طوله(أكثر من 25صتم) و كيف قدرة على إستيعابه في شرجها ...
و كانت تروي عليا بما يدور بينها و بين بعض الزبونات و ما تشتكين منه من أزواجهن بعدم إشباع محنتهن بعد طول سنين الزواج أو بشكهن بخيانة أزواجهن لهم و عدم نيكهم إلا نادرا و بشكل روتني وأن هناك بغض النسوة يبحثنى عن محفزات جنسية لأزواجهن (فياجرا) و ذلك لتقدمهم في السن أو من جراء ظروف العمل اليومية لم تعد لديهم القدرة في النيك بقوة كما في السابق
راودتني فكرة و نحن في طريقنا إلى المغازة فأبلغة بها زوجتي وهي أن نوفر هذه الأدوية في مغازتنا بما أنها مطلوبة من زبائننا فأعجبتها الفكرة كثيرا و أضافة زوجتي بأن لديها صديقة قديمة تعمل في المجال الشبه صيدلاني و المداوات بالأعشاب يمكنها إفادتنا و على الفور إتصلت بها زوجتي فأخبرتها بأنها في الطريق لمحلها و كنا قريبين منه فمررنا بها للإستفسار عن الموضوع فوجدنا عندها طلبنا تبين أنها خبيرة في هذه الأدوية فهناك منها لالرجال و منها لالنساء التي يعانينا من البرود الجنسي و أضافة لنا بعض الوصفات من الأعشاب تصتطيع المرأة إعطائها لزوجها دون علمه بعد أن أخبرتها زوجتي بأن أكثر من يطلب هذه المحفزات الجنسية من النساء .
طلبة منا المرور بها آخر النهار لتوفر طلبنا من الأدوية الفعالة مضينا إلى عملنا و قضينا يومنا كالعادت مع زوجتي المشتهية لالسحاقة و النيك الثلاثي و أبشرة بعض زبونتنا الممحونات أننا سنوفر طلبهم للأدوية خلال يومين ففرحنا بهذا الخبر و عند إنهئنا لعملنا مررنا بصديقة زوجتي في محلها فوجدناها قد حضرة المطلوب و أفادتنا بكيفية إستعمال كل نوع من الأدوية و أوقاته و من بين هذه الأدوية مدتنا بوصفة من الأعشاب المحضرة فعالة للغاية و هي الأكثر طلبا حيث يمكن لمن يتناولها الإستمرار في النيك لمدة طويلة دون تعب مع زيادت في تصلب زبه و إنتفاخه و تأخير القذف و تركيبة أخرى لالنساء لتهيج المرأة على النيك و عند رجوعنا إلى منزلنا وبينما كنت في غرفة النوم أتحضر لأخذ حمام ينعشني فإذا بزوجتي تدخل عليا و بيدها كأس حليب و مقدار من الوصفة العشبية و طلبة مني تناولها فرفضة وألحت عليا لتناولها بحجة تجربتها لالوصفة و بعد تشبثي بالرفض صارحتني أنها تشتهي النيك المتواصل هذه الليلة خصوصا وأن يوم الغد عطلتنا الأسبوعية و نحن متفرغان تماما حتى لو طالت سهرتنا و أقنعتني بفكرتها
تناولة الوصفة و إتجهت نحو الحمام أخذة الدش و عند خروجي وجدة زوجتي أعدت العشاء و طلبة مني إنتظاره حتى خروجها من الدش
خرجة مريم زوجتي من الدش كانت ترتدي أحد شوميزاتي البيضاء الرجالية وتحتها كلوة أحمر و هيا تظهر مفاتنها و سيقانها وفخذيها الملفوفين البيضاوين وفاتحتا الأزرار العلوية للشوميز و كان يظهر معضم صدرها (بزازها) و شعرها المبلل بلل معه الشوميز الذي إلتصق بصدرها حيث بانت حلمت صدرها شامختا تطلب من يرضعها و يلتهمها بكل شراهة و محنة جلسة بجانبي نتناول العشاء و أنا أشاهد هذا المنظر و كأنني أشاهدها لأول مرة في حياتي أنهينا العشاء و هيا تتغنج و تلهو معي و تضحكو كقحبة سكرانة أحضرة أنا الpc(كمبيوتر المحمول) لمشاهدتي بعض أفلام السكس .
شاهدنا فلما واحدا كان مفعول الوصفة إبتدء مفعوله معي كنت في أشد هيجاني و أحسسة أن زبي تصلب كالحديد وإنتفخ رأسه كاد أن يشق الشورة الذي أرتديه من شدة إنتصابه لاحظة زوجتي هيجاني و إنتصاب زبي من خلف الشورة فمسحة عليه و قالت لي حرر هذا المسكين من سجنه نزعة الشورة بكل مرونة و سرعة لأحرر زبي فوقف شامخا ككوبرا ستنقض على خطر ما لتفرغ فيها سمها دون رحمة دون أن ألاحظ كانت زوجتي باهتتا في هذا الزب كأنها تراه لأول مرة في حياتها و مدت يدها لا شعوريا تدلكه و تتحسس صلابته و إنتفاخه و إقتربت منه تمسح به على و جهها و تقبله من الرأس إلى الخصية ثم تلحسه و تمصه بلسانها كأنها تلحس المثلجات وإنقضة عليه بفمها ترضعه ألى أن إبتلعة نصفه في فمها وكانت تتأوه آآآااااااه-ااااااااهاااااااا وتتلذذ به و ضلة هكذا مدة ربع ساعة و أيضا أنا شعرة بلذة و نشوة لم أشعر بها قبلا قلبة زوجتي و نزعة عنها الشوميز و الكيلوة وأنمتها على ظهرها و أمسكة بزازا بيد و الأخرى في فمي أرضعها و أعضها

كلمات البحث

شاهد المزيد سكس محارم

Did you find apk for android? You can find new Free Android Games and apps.

القسم:

قصص تبادل الزوجات

الكلمات الأكثر بحثاً لهذا المحتوي:

, , , , ,